فيديو اوليه

تاريخ الخبر : 25-07-2017 10:02
اخر تحديث : 25-07-2017 10:02
  
ترجمة : محمد ابراهيم
المصدر : فوتبول ايطاليا
هيجواين يحث ديبالا على البقاء في يوفنتوس بتصريح ناري

هيجواين يحث ديبالا على البقاء في يوفنتوس بتصريح ناري

حث الدولي الارجنتيني جونزالو هيجواين مهاجم يوفنتوس الايطالي مواطنه وزميله باولو ديبالا على البقاء في اليوفي ، مؤكداً ان الجميع يريد منه البقاء هنا.

ويقال ان نيمار على مقربة من الرقم القياسي العالمي للانتقال الى باريس سان جيرمان مقابل رسوم نقل تبلغ 222 مليون يورو قيمة كسر الشرط الجزائي ، وقد اقترح أن برشلونة يمكن أن يحول أنظاره إلى ديبالا ليحل محل نيمار.

وقال هيجواين في تصريحاته التي نقلها موقع فوتبول إيطاليا:ديبالا في سن حساسة التي قد شهدها بالفعل ، فقد ذهبت إلى ريال مدريد في سن ال19 ، وكنت هناك حتى 25 عاما، لكنني كنت في ناد مهم لفترة طويلة.

وأضاف:الجميع يريد أن يلعب مع لاعبين عظماء ، ولا أستطيع أن أضع بندقية في رأسه وأخبره بالبقاء ، يجب على الجميع أن يفعل ما يجعلهم سعداء، كما هو هنا، ونحن جميعا نريد منه البقاء.

وبسؤاله هل يمكن أن يفوز بدوري أبطال أوروبا هنا؟ ، رد هيجواين قائلا:في العام الماضي كنا مقتنعين أننا يمكن الفوز به ، وصلنا إلى المباراة النهائية، وهذا العام سيكون أكثر صرامة لأن الفرق الأخرى قد عززت صفوفها بلاعبين مهمين.

وتابع:لا يجب ان يبقى فقط للفوز بدوري الأبطال فحسب ، ولكن بالنسبة لسباق الاسكوديتو السابع والرابع لكأس إيطاليا على التوالي ، ثم إذا حصلنا على دوري الابطال كلما كان ذلك أفضل.

وأردف:لقد كان في يوفنتوس لمدة عامين، لديه الاتساق هنا. انه شاب، انه سعيد جدا هنا، والنادي والمشجعين جميعا يحبونه ، كما نحن، وساعده اليوفي للنمو والتطور كثيراً.

وأختتم هيجواين حديثه قائلا:سوف يعرف باولو ما هو أفضل بالنسبة له، ونريد له البقاء.

Follow OleehSport on Twitter
التعليقات(0)
اضف تعليق
يقول الله عز وجل:
{إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين وعن الشمال قعيد ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد} [ق:17-18].
في هذه الآية تذكير للمؤمنين برقابة الله عز وجل التي لا تتركه لحظة من اللحظات، ولا تغفل عنه في حال من
الأحوال، حتى فيما يصدر عنه من أقوال، وما يخرج من فمه من كلمات؛ كل قول محسوب له أو عليه، وكل
كلمة مرصودة في سجل أعماله .
نرجوا الالتزام بعدم كتابة ما يسئء لدين او عرق او شخص أو كيان وتذكر ان الدين المعاملة
إضافة تعليق
الاسم  :  
البريد الإلكتروني:
عنوان التعليق :
النص :   
الحروف المتبقية
Visual verification