الرئيسية | اتصل بنا

فيديو اوليه

تاريخ الخبر : 19-06-2019 2:53
اخر تحديث : 19-06-2019 4:26
  
ترجمة : محمد ابراهيم
المصدر : elmundo
ميسي يطلب من بارتوميو إعادة الهارب البرازيلي

ميسي يطلب من بارتوميو إعادة الهارب البرازيلي فجرت تقارير صحفية إسبانية مفاجأة من العيار الثقيل عن طلب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة بإعادة نيمار جونيور مهاجم باريس سان جيرمان إلى الكامب نو.

ووفقًا لصحيفة elmundo الإسبانية ، اتصل ميسي برئيس برشلونة جوسيب ماريا بارتوميو ، وطلب منه الليو شخصيًا إعادة نيمار إلى الكامب نو.

وأكدت الصحيفة أن بارتوميو ومجلس إدارته يدرسون طرقًا للاتفاق مع باريس سان جيرمان لإعادة نيمار إلى الكامب نو بعد هروبه في صيف عام 2017 بعد أن دفع باريس الشرط الجزائي في عقده البالغ 222 مليون يورو.

إحدى الطرق التي يتم تحليلها هي ضم أنطوان جريزمان في العملية ، على الرغم من أن الفرنسي لا يزال جزءًا من أتلتيكو مدريد ، يدرس برشلونة كيفية نقل الاتفاق الخاص الذي أبرمه في مارس الماضي مع جريزمان إلى باريس سان جيرمان ، والذي تم فيه الاتفاق على الراتب الذي سيتقاضاه المهاجم الفرنسي والاتفاق على توقيعه في الأول من يوليو القادم ، سيكون ذلك حينما ينخفض الشرط الجزائي في عقده مع أتلتيكو من 200 إلى 120 مليون يورو.

على أي حال ، فإن جريزمان، الذي تفاوض مع برشلونة على تخفيض كبير في الأجور بعد رفضه ارتداء قميص برشلونة قبل عام ، سيتعين عليه أن يقرر ما إذا كان مستعدًا لتغيير الخطط مرة أخرى بالذهاب إلى باريس سان جيرمان ، ولكن هذه المرة سيكون هناك زيادة في راتبه.

يعرف مجلس إدارة برشلونة من الأوزان الثقيلة داخل غرفة تبديل الملابس أن وصول جريزمان إلى الفريق لا يثير المجموعة ، على العكس تمامًا ، بدلاً من ذلك ، يتوقع ميسي أن يضغط على بارتوميو للتوقيع مع نيمار ، الذي شارك معه لمدة أربعة مواسم ، مع لويس سواريز كعضو ثالث في ترايدنت البارسا.

وسيطلب البارسا من نيمار تخفيض راتبه الذي يصل إلى 36.8 مليون يورو في الموسم الواحد ، بالإضافة إلى ذلك ، سيطلب البارسا من نيمار سحب الشكوى الذي رفعها اللاعب البرازيلي أمام المحاكم الذي يطالب فيها بالجزء الثاني من قسط التجديد للبلوجرانا الذي يبلغ حوالي 30 مليون يورو.

وعلى صعيد آخر ، قال الصحفي الشهير إدواردو إندا في تصريحات لبرنامج الـelchiringuito: ليو ميسي إعترض على قدوم جريزمان.

Follow OleehSport on Twitter
التعليقات(0)
اضف تعليق
يقول الله عز وجل:
{إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين وعن الشمال قعيد ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد} [ق:17-18].
في هذه الآية تذكير للمؤمنين برقابة الله عز وجل التي لا تتركه لحظة من اللحظات، ولا تغفل عنه في حال من
الأحوال، حتى فيما يصدر عنه من أقوال، وما يخرج من فمه من كلمات؛ كل قول محسوب له أو عليه، وكل
كلمة مرصودة في سجل أعماله .
نرجوا الالتزام بعدم كتابة ما يسئء لدين او عرق او شخص أو كيان وتذكر ان الدين المعاملة
إضافة تعليق
الاسم  :  
البريد الإلكتروني:
عنوان التعليق :
النص :   
الحروف المتبقية
Visual verification