الرئيسية | اتصل بنا

فيديو اوليه

تاريخ الخبر : 21-04-2019 22:26
اخر تحديث : 22-04-2019 3:45
  
ترجمة : محمد ابراهيم
المصدر : elbernabeu
مودريتش: أتمنى أن ألعب 100 مباراة أخرى مع ريال مدريد

مودريتش: أتمنى أن ألعب 100 مباراة أخرى مع ريال مدريد

أعرب النجم الكرواتي لوكا مودريتش لاعب خط وسط ريال مدريد الإسباني عن سعادته البالغة بعدما أكمل مشاركته في 300 مباراة بقميص النادي الملكي في ليلة الفوز على أتلتيك بيلباو بنتيجة 3-0 في إطار الأسبوع الـ33 بالدوري الإسباني.

بمناسبة هذه المباراة 300 ، تلقى مودريتش قميصًا تذكاريًا من الرئيس فلورنتينو بيريز ، وسيحتفظ بهذا القميص التذكاري في ‘‘مكان خاص‘‘ في منزله ، وهو نفس المكان الذي لديه فيه ‘‘قمصان أخرى‘‘ خاصة جدًا بالنسبة له ، من ضمنها قمصان بعض مباريات في كأس العالم ، والقمصان التي فاز بها في دوري أبطال أوروبا وغيرها من الجوائز.

وقال مودريتش في تصريحاته التي نقلها موقع البرنابيو: إكمال 300 مباراة مع ريال مدريد؟ أتمنى أن ألعب 100 مباراة أخرى على الأقل مع ريال مدريد ، كل مباراة ألعبها مع ريال مدريد بالنسبة لي هي سعادة هائلة ، وأنا فخور وسعيد لأنني قادر على الوصول إلى هذا الرقم وآمل أن يكون أكثر من ذلك بكثير في المستقبل.

وبسؤاله ، ما الذي تغير منذ وصولك إلى ريال مدريد؟ ، أجاب مودريتش: لقد قضيت وقت طويل هُنا ومن الصعب أقول ماذا تغير في طريقة اللعب ولكنني تحسنت في جميع الجوانب سواء كلاعب أو كشخص ، في ريال مدريد تتعلم الكثير من الأشياء وهُنا في ريال مدريد تطور كثيراً كلاعب وكشخص.

وتابع: لا يزال لدي نفس السعادة والفخر ، مثل اليوم الأول عندما ارتديت هذا القميص وما زال هكذا حتى اليوم.

وعن أكثر لحظة مميزة لمودريتش في هذه المباريات الـ300 ، أجاب النجم الكرواتي: إنه من الصعب جدًا الاختيار ، هُناك الكثير من الأشياء الرائعة التي حدثت لي مع هذا القميص سواء أول مباراة لي بهذا القميص وتحقيق العاشرة والجوائز والبطولات التي حصلت عليها هُنا ، آمل أن أعيش لحظات جميلة بهذا القميص وأن أقدم كل شيء من أجل هذا النادي الذي منحني كل شيء.

أخيرًا ، أبدى مودريتش سعادته لكونه قادرًا على الاستمرار في ريال مدريد ، حيث قال: كان حلم بالنسبة لي أن أحصل على الكرة الذهبية وكانت لدي أحلام أخرى كُنت أريد تحقيقها ولكن في ريال مدريد حققت كل شيء فردي وجماعي وتجاوزت أحلامي ، سعيد جداً لكل ماحدث لي مع هذا النادي.

Follow OleehSport on Twitter
التعليقات(0)
اضف تعليق
يقول الله عز وجل:
{إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين وعن الشمال قعيد ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد} [ق:17-18].
في هذه الآية تذكير للمؤمنين برقابة الله عز وجل التي لا تتركه لحظة من اللحظات، ولا تغفل عنه في حال من
الأحوال، حتى فيما يصدر عنه من أقوال، وما يخرج من فمه من كلمات؛ كل قول محسوب له أو عليه، وكل
كلمة مرصودة في سجل أعماله .
نرجوا الالتزام بعدم كتابة ما يسئء لدين او عرق او شخص أو كيان وتذكر ان الدين المعاملة
إضافة تعليق
الاسم  :  
البريد الإلكتروني:
عنوان التعليق :
النص :   
الحروف المتبقية
Visual verification